الناشر مقابل محرر

لقد قطع عالم الكتب المطبوعة شوطًا طويلاً منذ اختراع الصحافة التوجيهية. اليوم ، لدينا دور نشر كبيرة وشبه عملاقة تضمن النجاح لأنها أصبحت علامة تجارية خاصة بها. من الجيد أن يعرف المؤلف الناشئ الفرق بين المحرر والناشر حيث يوجد اختلاف كبير في أدوار ومسؤوليات المنشورين سواء كان يعمل في نفس دار النشر أو في شركات مختلفة.

الناشر

إن مهمة الحصول على مشروع نشر كتاب وتحقيقه من البداية إلى النهاية هي مسؤولية الناشر. الناشر هو رئيس أي دار نشر أو شركة ومثل سفينة القبطان. إنه مسؤول عن الاتجاه الذي تتبعه الشركة ومساعدته في مسؤولياته من قبل مجلس الإدارة الذي يقرر ما وكيفية نشره مع مراعاة المصالح المالية لأصحاب المصلحة في الشركة ، سواء كانوا مساهمين أو مالكي الشركة. .

جميع الموظفين في شركة النشر مسؤولون أمام الناشر ، وله سلطة توظيف أعضاء فريقه وفصلهم وفقًا لمتطلباته. لا يمكن اتخاذ القرارات الرئيسية دون موافقته. إذا أراد أحد المؤلفين من شركة النشر نشر كتابه ، فعليه فهم سلطة الناشر في الشركة على الرغم من وجود وكلاء يمثلون رابطًا بين الكتاب والناشرين. الأمر متروك لتقدير الناشر لتقرير ما إذا كان الكتاب سوف يحقق أرباحًا للشركة أم لا. إنه يشبه الممول الذي يرتب كل الأموال اللازمة للكتاب لكي يأخذ شكله النهائي ويخرج في السوق.

محرر

يكون محرر في دار نشر تابعًا دائمًا للناشر. لكي نكون واقعيين ، هناك العديد من الأنواع المختلفة من المحررين الذين يعملون في دار نشر ، وكل هذه الوظائف لديها مهمة شحذ أعمال المؤلفين لجعلها صحيحة قبل النشر. لا يمكن حتى للمؤلفين التواصل مع المحررين في دور النشر الكبرى ، وهناك وكلاء يقدمون مخطوطات للأعمال التي كتبها مؤلفون للمحررين لبيع الكتاب أو تسويقه. إن مهمة المحرر هي إجراء تصحيحات في المخطوطات قبل وصولها إلى الناشر للموافقة عليها. بمعنى ما ، فإن العمل الذي يصل إلى المحرر عمل خام ، وعليه أن يصقله لجعله مناسبًا ومناسبًا لنشره من قبل شركة النشر.

الناشر مقابل محرر

• الناشرون هم رؤساء شركات النشر الذين يقررون ما إذا كانت المخطوطة تستحق الطباعة والنشر ليتم بيعها في السوق. إنهم يعملون نيابة عن المصالح المالية لأصحاب شركات النشر.

• المحررين هم الموظفون الذين يعملون في شركة نشر تابعة للناشر ويتحملون مسؤولية التحقق من أعمال الكتاب لصقلها وصقلها لتكون جاهزة للنشر.

• الناشرون هم رؤساء شركات النشر ويعملون كمدراء تنفيذيين لهذه الشركات. يعمل المحررين تحتها وتضطر إلى تقديم المخطوطات للناشرين بعد جعلها مناسبة للطباعة والتسويق